مخطط صهيوني لإقامة متنزه في مستوطنة "بسغات زئيف" بالقدس

قاوم _ القدس المحتلة / كشفت صحيفة عبرية، اليوم الجمعة، عن مخطط صهيوني لإقامة متنزه كبير في مستوطنة "بسغات زئيف" شمالي القدس المحتلة.

وذكرت أسبوعية "يروشاليم" العبرية، أن المتنزه يمتد على مساحة ١٧ دونما، بتكلفة حوالي ١٤ مليون شيكل (الدولار 3.86 شيكل)، تقدمها وزارة الإسكان وبلدية القدس الاحتلالية.

وأشارت إلى اختيار مقاول لتنفيذ المشروع تحت إشراف شركة "موريا" التابعة لبلدية الاحتلال، لافتة إلى أنه من المتوقع بدء العمل بهذا المشروع قريبا، فيما يُتوقع افتتاحه الصيف القادم.

وقالت يعيل عنتبي نائب رئيس بلدية الاحتلال: "المتنزه مطلوب لسكان (مستوطني) بسغات زئيف، ومن المفروض أن يكون المتنزه الوحيد من نوعه، ومساحته في جميع منطقة شمال المدينة".

وأشارت إلى أنه يخدم جميع المستوطنين في المنطقة مثل: التلة الفرنسية، النبي يعقوب ورمات اشكول.

ويقع المتنزه في ما يسمى "كريات عمنوئيل مورنو" في المنطقة الواقعة بين فرع حركة "بني عكيفا" والقاعة الرياضية في شارع "رحميلبتش" في المستوطنة، ويتضمن منطقة ترويحية ومدرجا مسرحيا مفتوحا وشلال مياه وبركة وإنارة وحدائق لأعشاب برية، وبركة للأسماك والنباتات البحرية، كما ستقام في المتنزه منشآت رياضية وتماثيل فنية، بحسب الصحيفة العبرية.

إلى ذلك، ذكرت الصحيفة، أنه يجري الإعداد وبصورة منفصلة عن هذا المخطط لإقامة هيكل ثقافي إلى جانبه يتضمن بركة سباحة تخدم المستوطنين في مستوطنات شمال القدس، ومن المقرر افتتاح هذا المشروع للجمهور خلال عامين.