استشهاد طالب بعد دهسه من قبل جيب عسكري صهيوني في يعبد قضاء جنين

استشهاد طالب بعد دهسه من قبل جيب عسكري صهيوني في يعبد قضاء جنين

قــاوم-الضفة المحتلة: أعلنت مصادر طبية فلسطينية بعد ظهر اليوم الأربعاء (30-9) عن استشهاد الطالب فؤاد محمود تركمان (18 عامًا)، بعد أن دهسته دوريةٌ عسكريةٌ صهيونيةٌ في ساحة مدرسة ’الشهيد عز الدين القسام’ الثانوية في بلدة يعبد. وقالت المصادر: ’إن الطالب تركمان وصل إلى مشفى جنين وهو في حالة حرج، حاول الأطباء إنقاذ حياته؛ إلا أنهم لم يتمكَّنوا من إنقاذه بسبب خطورة وضعه الصحي؛ ما أدى إلى استشهاده’. وذكر سكرتير المدرسة الأستاذ عمر أحمد الكيلاني أنه وبينما كان الطلاب موجودين في ساحة المدرسة؛ دخلت دورية عسكرية صهيونية إلى المدخل الخاص للمدرسة، وأقدمت على دهس الطالب في الثانوية العامة فؤاد محمود نايف تركمان (18 عامًا) ثم لاذت بالفرار. وبيَّن أن قوةً عسكريةً أخرى ألقت القنابل المسيلة للدموع بكثافة داخل ساحة المدرسة؛ ما أدَّى إلى وقوع عدد من حالات الاختناق في صفوف الطلاب من جرَّاء استنشاقهم للغاز المسيل للدموع، وتمَّ نقلهم إلى مستشفى الشهيد خليل سليمان للعلاج؛ حيث وُصفت حالة المصاب فؤاد بأنها خطيرة، بينما أصيب شقيقه مهدي بحالة انهيار عصبي.