تجديد منع سفر عمرو وزوجته واستدعاء المقدسية الحلواني

قــــــاوم / قسم المتابعة /  جددت سلطات الاحتلال الصهيوني، الخميس، قرار منع المختص في شؤون القدس جمال عمرو وزوجته زينة عمرو من السفر إلى خارج البلاد لخمسة شهور إضافية.
وقال عمرو إن قوة صهيونية اقتحمت المنزل في حي الثوري ببلدة سلوان، وسلمتنا قرارا موقعا من وزير الداخلية الصهيوني "أرئيه درعي" بتجديد منع السفر لي وزوجتي لخمسة أشهر إضافية .
وأوضح أن قرار المنع يبدأ تطبيقه اعتبارا من 24-6-2016، ولغاية 23-11-2016، علما أنه القرار يعد الرابع على التوالي، مما يدلل على حماقة الاحتلال.
وأضاف أن تجديد منعنا من السفر للمرة الرابعة تشكل مساسا خطيرا بكل مقدس فلسطيني، مبينا أن القرار لا يستهدفنا كأشخاص بل يستهدف الانفراد بالمقدسات وكرامة الأمة.
وكانت سلطات الاحتلال منعت المختص في شؤون القدس وزوجته من السفر لمدة شهر منذ 22 تشرين ثان من العام الماضي، وجددت بعدها لمدة 6 أشهر إضافية، لتنتهي في 22 أيار / مايو الماضي، ومن ثم جددت لمدة شهر انتهت أمس الأربعاء.
ومن جهة أخرى، استدعت شرطة الاحتلال صباح اليوم المقدسية هنادي الحلواني للتحقيق في غرف "4" بمركز المسكوبية بالقدس المحتلة، علما أنها ما زالت تخضع للحبس المنزلي منذ قرابة الشهر.
وفي سياق منفصل، اعتقلت قوات الاحتلال مساء الأربعاء المقدسي وهيب يحيى دنديس، عقب اقتحام منزله في حي رأس العامود بالقدس، وأفرجت عنه في ساعات الليل المتأخرة بعد خضوعه للتحقيق في مركز شرطة البريد في شارع صلاح الدين، بحجة الاعتداء على أحد عناصر الاحتلال أثناء اقتحامهم للحي قبيل صلاة المغرب.