العدو يقرر تسليم جثماني شهيدين مقدسيين

قاوم - القدس المحتلة - قررت سلطات العدو "الصهيوني" تسليم جثماني الشهيدين الشقيقين مرام وإبراهيم طه من بلدة قطنة شمال غرب القدس مساء امس.

 وكانت قوات العدو أعدمت بدم بارد الشقيقين: إبراهيم (16 عاما)، ومرام (23 عاما)، نهاية شهر ابريل الماضي ، أثناء عبورهما حاجز قلنديا العسكري شمال القدس. 

وتحتجز قوات العدو "الصهيوني" جثامين عشرات الشهداء الفلسطينيين في ثلاجاتها في انتهاك واضح للقوانين الدولية وحقوق الإنسان، وترفض تسليم الجثامين إلا وفق شروط محددة.   

وأضاف "رغم المعوقات والبنية التحتية الفقيرة في المجتمع الفلسطيني، فإن هناك خامات أكبر من هذه المعوقات"، معبرًا عن اعتقاده أن إنجازات هذه الخامات لن تكون محلية فقط بل عالمية أيضا.