القيادي في لجان المقاومة الشيخ زهير القيسي : اللقاء الثلاثي بأمريكا هو حلقة من حلقات الوهم والخداع المستمر

{وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللّهِ مِنْ أَوْلِيَاء ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ } تصريح صحفي صادر عن عضو القيادة المركزية للجان المقاومة الشيخ زهير القيسي ’أبو إبراهيم’ القيادي في لجان المقاومة الشيخ زهير القيسي : اللقاء الثلاثي بأمريكا هو حلقة من حلقات الوهم والخداع المستمر قال الشيخ زهير القيسي ’ أبو إبراهيم’ عضو القيادة المركزية للجان المقاومة أن اللقاء الثلاثي في نيويورك الذي يضم الرئيس الفلسطيني عباس برئيس دولة الظلم و الطغيان أمريكا و معهما سفاك الدماء الصهيوني نتنياهو ما هو إلا حلقة من حلقات الوهم المستمر و الأمل الخادع  , وهو جزء مكمل لمسلسل التآمر على الشعب الفلسطيني . وأوضح الشيخ ’أبو إبراهيم ’ أنه في الوقت الذي سيجتمع فيه الثلاثة ’ عباس , أوباما , نتانياهو ’ تتقدم البوارج الأمريكية نحو شواطئ حيفا للدفاع عن دولة الكيان الغاصب و في ذات الوقت يستمر الحصار الخانق على غزة . وكشف القيادي في لجان المقاومة ملامح الفشل واضحة على هذا الاجتماع الخاوي حيث يحاول أوباما رئيس دولة الظلم و الطغيان أمريكا , لرسم بصمات دولته المجرمة في المنطقة , و من الواضح أنه لا يملك شيئا ليقدمه . وتساءل الشيخ ’ أبو إبراهيم ’ ما الذي يحمله الرئيس أبو مازن ؟ سلطة متفرقة في الضفة و غزة ! .. و تنسيق أمني على أعلى المستوى حتى وصل الأمر أن يتدرب جنودنا على يد القتلة الأمريكان ليقمعوا أبناء شعبهم , فهل سيتحدث أبو مازن عن هموم شعبه في غزة و الضفة و عن المعتقلين في سجون الاحتلال و عن التغول الصهيوني على القدس ؟ واعتبر الشيخ زهير القيسي ’أبو إبراهيم ’ أن سقف هذا اللقاء لن يتجاوز الحديث عن وقف الاستيطان لحين العودة لمسلسل المفاوضات العبثية , التي لا تنتج إلا الخيبة و التراجع المستمر للقضية الفلسطينية . وأكد الشيخ ’ أبو إبراهيم ’ أن المطلوب فلسطينيا أن نتصالح مع الله و أن نعيد الوحدة لهذا الشعب ليتمكن من مجابهة الأخطار التي تحيط به و التي تعتبر أمريكا و إسرائيل من اشد هذه الأخطار التي تهدد مستقبل القضية الفلسطينية . ’والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون ’ لجان المقاومة في فلسطين الثلاثاء 3 شوال 1430هـ الموافق 22-9-2009م