الاحتلال يعتقل مصلين من الأقصى

قاوم - القدس المحتلة - اعتقلت قوات العدو الصهيوني مساء الأربعاء أبو خالد وأبو فراس العباسي من بلدة سلوان أثناء تواجدهما في المسجد الأقصى المبارك، واقتادتهما إلى مركز الشرطة للتحقيق دون الإفصاح عن السبب.

وأوضح متابعون للشأن المقدسي أن هذه الممارسات التعسفية تأتي في سياق حملة الاعتقالات التي تشنها قوات الاحتلال في الأيام الأخيرة ضد المقدسيين، بهدف تفريغ المسجد الأقصى من المصلين خلال عيد "المساخر" اليهودي، وما يرافقه من دعوات مكثفة لاقتحام المسجد وممارسة شعائر توراتية فيه.

وكانت قوات الاحتلال فرضت صباح اليوم قيودًا عمرية على دخول المصلين للمسجد الأقصى، ومنعت من هم دون سن الخمسين من دخوله، واحتجزت البطاقات الشخصية لمن هم فوق سن الخمسين قبل دخولهم.

ودعت جهات فلسطينية عديدة إلى شد الرحال والنفير للمسجد الأقصى، للتصدي لاقتحامات المستوطنين المتطرفين للمسجد تزامنًا مع عيد "المساخر".