لجان المقاومة الشعبية : أي مساس بالأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي د. رمضان شلح يعتبر مساس بالمقاومة الفلسطينية وسيواجه برد غير مسبوق

بسم الله الرحمن الرحيم لجان المقاومة الشعبية : أي مساس  بالأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي د. رمضان شلح يعتبر مساس بالمقاومة الفلسطينية وسيواجه برد غير مسبوق جماهير شعبنا الفلسطيني المجاهد : تتكالب قوى الشر في هذا العالم الظالم معلنة حرباً ضروساً على قادة المجاهدين في كل مكان وفي إطار الحرب الأمريكية المعلنة على المقاومة الفلسطينية وقادتها , تقدم الخارجية الأمريكية النتنة على رصد مبلغ خمسة ملايين دولار لمن يساعد في إلقاء القبض على الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الدكتور : رمضان عبد الله شلح في محاولة لكسر إرادة المجاهدين على أرض فلسطين , وذلك بإعطاء الضوء الأخضر لاغتيال هذا القائد المجاهد . وإننا في لجان المقاومة الشعبية وجناحها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين نؤكد على ما يلي : أولاً : نحمل أمريكا والكيان الصهيوني مسئولية أي أذي قد يلحق بالدكتور رمضان شلح . ثانياً : إن أي مساس بالدكتور رمضان شلح ليعتبر استهدافاً للمقاومة الفلسطينية لذى فإن ألوية الناصر صلاح الدين ستواجه هذا المساس برد غير مسبوق . ثالثاً : نؤكد لأمريكا ولهذا العدو الغاصب أن مثل هذه القرارات لن تكسر عزيمة المقاومة بل ستزداد جذوتها اشتعالاً ولهيباً بإذن الله . ’وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون ’ الله أكبر والعزة لله ولرسوله والمؤمنين ... لجان المقاومة الشعبية وجناحها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين اليوم الأربعاء 26محرم 1428هـ، الموافق 14/2/2007م .