نتنياهو لهيرتسوغ: "الإنفصال عن الفلسطينيين لا يحقق السلام"

قاوم - القدس المحتلة - جدد رئيس حكومة العدو الصهيوني, الارهابي بنيامين نتنياهو، معارضته لمطالبات زعيم "المعسكر الصهيوني" المعارض يتسحاق هيرتسوغ بالانفصال عن الفلسطينيين، معتبرا "أن الانفصال عن الفلسطينيين لا يحقق السلام".

ونقلت إذاعة "ريشت بيت" العبرية عن الارهابي نتنياهو قوله مساء أمس الاثنين، "يجب أن نستخلص العبر من الانفصال عن قطاع غزة, فمثل هذه الخطوة تعزز الإرهاب كما حصل ذلك بعد انسحاب اريئيل شارون وجلب لنا حماس كقوة عسكرية حوَّلت غزة لقاعدة لها لمهاجمتنا".

وزعم، "أن نقل مسؤولية الحكم إلى الفلسطينيين لن يؤدي لإحلال السلام بل سيعزز قوة الإرهاب"، مضيفا، أن الأوضاع في دول الجوار تتطلب من دولة الاحتلال أن تكون أكثر حذرا تجاه ذلك.

وكان هرتسوغ تحدث أمس عن خطة للانفصال عن الفلسطينيين من خلال استكمال بناء الجدار الأمني وفصل 28 قرية فلسطينية عن القدس ونقل الصلاحيات للسلطة، معتبرا أن ذلك هو الخيار البديل في ظل فشل حل الدولتين وعدم إمكانية تطبيق هذا الحل.

وادعى هرتسوغ أن خطته للانفصال يفضلها غالبية الجمهور "الصهيوني"، داعيا لضرورة تقديم مبادرة سياسية "صهيونية" للمجتمع الدولي من أجل تطبيق خطة الانفصال.