استشهاد فلسطيني على الحدود السورية التركية

قاوم - أنقرة - استشهد لاجئ فلسطيني من سكان مخيم اليرموك برصاص حرس الحدود التركي عند الحدود السورية التركية، وفقا لما نقلت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا الليلة الماضية.

وأفادت المجموعة نقلا عن عائلة الشهيد محمد أحمد الخليلي اليوم الأحد، أن نجلها كان يحاول مع زوجته وأولاده اجتياز الحدود السورية إلى تركيا من أجل السفر لإحدى الدول الأوروبية، إلا أن حرس الحدود أطلق النار على محمد بشكل مباشر أمام زوجته وأطفاله.

وطالبت العائلة السلطات التركية ومنظمات حقوق الإنسان بفتح تحقيق في هذا الحادث ومعاقبة مرتكبيه.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها لاجئون فلسطينيون للقتل ولاعتداءات مختلفة على يد الجيش التركي، حيث تم توثيق حالات عديدة قامت خلالها قوة من الجيش التركي بإعادة لاجئين وإطلاق النار عليهم.

وفي السياق أعلنت الهيئة العامة لشؤون اللاجئين الفلسطينيين - الحكومة السورية المؤقتة موافقة السلطات التركية على تسليم جثامين اللاجئين الفلسطينيين الثلاثة الذين قضوا برصاص الجيش التركي منذ أكثر من أسبوع ونصف خلال عبورهم للأراضي التركية.