توتر في الأقصى بعد رفع متطرف علم للاحتلال واعتقالات تطال مدير المخطوطات

قـــــاوم / القدس المحتلة /  اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني،اليوم الثلاثاء، حارس ‫‏المسجد الاقصى فادي بكير، ومدير المخطوطات في الاقصى رضوان عمرو من داخل المسجد الأقصى، وشاب ثالث.

وتسود المدينة المقدسة أجواء شديدة التوتر، تخللها اعتداء شرطة الاحتلال على المصلين والمرابطات والأطفال وحراس المسجد الاقصى الذين تصدوا لمستوطن يهودي رفع علم الاحتلال في المسجد بصورة استفزازية وردد عبارات عنصرية

وكان مستوطن، من بين مجموعة من المستوطنين التي اقتحمت المسجد الاقصى اليوم من باب المغاربة، رفع علم الاحتلال بالقرب من مسجد قبة الصخرة في الاقصى المبارك، وتصدى له المصلون والمرابطات وأوسعوه ضرباً، وصدحت حناجرهم بهتافات التكبير والتهليل، قبل تدخل شرطة الاحتلال لحمايته والاعتداء على المصلين والحراس وحتى أطفال المخيمات الصيفية.

واضطرت قوات الاحتلال الى اخراج المستوطن من المسجد المبارك، في الوقت الذي اعتدى فيه مستوطنون على النساء المبعدات عن الأقصى والمعتصمات في باب السلسلة أمام جنود وشرطة الاحتلال.

ويتواجد في الاقصى عدد كبير من المصلين وطلبة حلقات العلم وأطفال المخيمات الصيفية.