استشهاد الشاب محمد المصري برصاص الإحتلال شمال غزة

قـــاوم - غزة- استشهد الشاب محمد حامد المصري وأصيب آخر برصاص جيش الاحتلال الصهيوني شمال غرب بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة مساء الجمعة.

وذكر الناطق باسم وزارة الصحة بغزة أشرف القدرة  أن الشهيد المصري يبلغ من العمر (27 عاما) واستشهد بإطلاق النار بشكل مباشر عليه على شاطئ بحر بيت لاهيا.

ولفت إلى أنه تم نقل جثمان الشهيد إلى مستشفى الشهيد كمال عدوان في بيت لاهيا.

وقال مراسلنا "ان جماهير فلسطينية حاشدة شاركت في تشييع جثمان الشهيد الى مثواه الاخير مساء اليوم"

وذكر المحلل العسكري روني دانيل "بأن الجيش الصهيوني نشر كتيبتين في الضفة الغربية.

وأضاف في حديثه للقناة العبرية الثانية "أنه تم وضع أربعة ألوية كاملة لتكون علي أهبة الاستعداد لصد مواجهات، يتوقع أن يقوم بها الفلسطينين في الضفه الغربية.

وأشار دانيل  إلى "أن الجيش الصهيوني يتوقع هذه الليلة اطلاق صواريخ من غزة نحو الكيان الصهيوني ردا علي قتل الطفل أبو دويشة "