توتر يسود الأقصى

قـــــاوم / القدس المحتلة / أفاد مراسلنا أن حالة من التوتر تسود في المسجد ‫‏الأقصى عقب تشديدات قوات الاحتلال واقتحامات المستوطنين للاحتفال بما يسمونه "ذكرى خراب الهيكل".

وأن قوات الاحتلال الخاصة اقتحمت المسجد الاقصى ظهر اليوم الاحد.

وكان عشرات الفلسطينيين اصيبوا بجروح، اليوم الأحد، في مواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني، التي اقتحمت المسجد الأقصى لتأمين دخول المستوطنين إلى باحة المسجد.

وأُصيب مدير المسجد الأقصى وخمسة من حراسه جراء اعتداء قوات الاحتلال عليهم بالضرب، كما أصيب عدد كبير من المصلين عقب اقتحام قوة معززة من عناصر الوحدات الخاصة في قوات الاحتلال المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة لتأمين اقتحامات المستوطنين

يذكر المواجهات بدأت منذ ساعة مبكرة من صباح اليوم (الأحد) خارج بوابات المسجد في القدس القديمة، أعقبها إغلاق المسجد أمام المواطنين، قبل أن تقتحم قوات الاحتلال المسجد لقمع المرابطين في داخله".