4 شهداء فلسطينيين بسورية واعتقال ناشطة

قاوم/قالت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية إن أربعة لاجئين فلسطينيين استشهدوا جراء الحرب الدائرة بسورية.

وذكرت المجموعة في بيان صحفي الاثنين أن اللاجئ حسين نجم، من سكان ‏مخيم خان الشيح، قضى نتيجة القصف الليلي الذي تعرض له حي السكيك المجاور للمخيم.

وأضافت أن الشاب محمود زهير سويلم من سكان ‏مخيم اليرموك والمقيم في تجمع ركن الدين، إثر إصابته بشظايا قذيفة هاون استهدفت شارع بغداد في العاصمة السورية دمشق.

وأكدت المجموعة أن مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق استهدف أمس، بعدد من القذائف والصواريخ، حيث طال القصف شارع لوبية واليرموك، ما أدى إلى احتراق منزل اقتصرت الأضرار فيه على الماديات.

وترافق ذلك مع اندلاع مواجهات بين المجموعات الفلسطينية المسلحة من جهة، وتنظيم الدولة الإسلامية "‏داعش" و جبهة النصرة من جهة أخرى، حيث تركزت في محيط ساحة الريجة، فيما لا يزال تنظيم "داعش" يفرض سيطرته على حوالي 60 % من أحياء وحارات اليرموك.

وفي السياق، تعرض محيط مخيم خان الشيح للاجئين الفلسطينيين لقصف ليلي عنيف، استهدف حي السكيك المجاور للمخيم، أسفر عن قضاء 3 شبان هم: اللاجئ حسين نجم، والشاب تامر الشرع والشاب هشام أبو رامي وهما من الجنسية السورية.

الجدير بالذكر أن محيط مخيم خان الشيح والمزارع والمناطق المتاخمة له تشهد أعمال قصف واشتباكات شبه يومية تدور بين الجيش النظامي ومجموعات المعارضة السورية المسلحة.

ولا تزال جميع الطرقات الواصلة بين المخيم ومركز العاصمة ‏دمشق مغلقة باستثناء طريق زاكية- خان الشيح، الذي يضطر الأهالي إلى سلوكه بالرغم من المخاطر التي قد يواجهونها إثر القصف والاستهداف المتكرر له.

وفي سياق أخر، تناقلت صفحات التواصل الاجتماعي نبأ اعتقال قوات الأمن السوري الناشطة في الهيئة الوطنية الفلسطينية التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية أمل عصفور.

يُذكر أن عدد المعتقلين الفلسطينيين في السجون السورية منذ بداية أحداث الحرب في سوريا بلغ 918 معتقلاً حسب احصائيات ‏مجموعة العمل، وكذلك وثقت أسماء 404 ضحية فلسطينية قضت تحت التعذيب في السجون السورية.