استشهاد لاجئين فلسطينيين بسورية

قاوم/استشهد اللاجئ الفلسطيني محمود محمد عويد التلاوي "أبو محمد" جراء قصف الطائرات السورية على مخيم درعا جنوب سوريا ليلة الجمعة بالبراميل المتفجرة.

وذكرت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في بيان صحفي الأحد، أن الشاب الفلسطيني أحمد شحادة دياب من أبناء مخيم جرمانا قضى خلال مشاركته في الصراع الدائر في سورية.

إلى ذلك، أطلق عدد من الناشطين في مخيم خان الشيح للاجئين الفلسطينيين في ريف دمشق حملة على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" للمطالبة بإطلاق سراح أبناء المخيم المعتقلين لدى النظام السوري.

ورفع الناشطون تصاميم تطالب بالإفراج عن أقاربهم كتب عليها "أين أخي المعتقل؟"، "أنا المعتقل لا تنساني".

الجدير بالذكر أن مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية كانت قد وثقت معلومات "896" معتقلاً فلسطينياً في سجون النظام السوري