الشيخ صبري يحث على شدِّ الرحال إلى "الأقصى" خلال رمضان

قاوم/طالب الشيخ عكرمة سعيد صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى المبارك بشدِّ الرحال إلى المسجد الأقصى خلال شهر رمضان المبارك.

وأوضح الشيخ صبري في بيان صحفي اليوم الأحد أن من واجب المسلمين اغتنام حلول شهر الصيام للمرابطة وأداء كافة الصلوات وقيام الليل في المسجد الأقصى المبارك حيث إن الركعة فيه تعادل خمسمائة حسنة، والاستماع إلى المواعظ الدينية والمشاركة في حلقات الذكر وحضور الدروس التي تتناول المسائل الفقهية حول فريضة الصوم وغيرها من الموضوعات في مجال العقيدة والسيرة النبوية.

وأكد الشيخ عكرمة على أهمية حرمة صيام رمضان، والاهتمام بالنظافة البيئية في المرافق العامة وتخفيض التجار لأسعار بضائعهم بدلاً من رفعها، وأن يسعوا إلى إخراج الصدقات وزكاة أموالهم للمحتاجين والفقراء حتى يدوم الخير كله على أبناء المجتمع.

وناشد صبري الدول العربية والإسلامية تكثيف جهودها وتعزيز مواقفها وتوحيد صفوفها في هذا الشهر الكريم لمواجهة الدعاية المضادة للدين الإسلامي والعمل على إبراز صورته الصحيحة ونشر تعاليمه ومبادئه القائمة على الوسطية والتسامح والعدل واحترام الأديان السماوية والشرائع والمعتقدات الأخرى.