إطلاق نار مكثف تجاه الصيادين قبالة السودانية

غزة – لجان المقاومة – أطلقت قوات البحرية الصهيونية صباح اليوم الثلاثاء، نيرانها بشكل مكثف تجاه قوارب الصيادين قبالة شواطئ السودانية شمال قطاع غزة.

وأوضح شهود عيان، أن زورق حربي أطلق نيرانه تجاه عدد من مراكب الصيد الفلسطينية مما أجبرها على التوجه نحو الشاطئ وترك البحر خوفاً من الاعتقال أو إصابة مراكب الصيد.

ولفت الشهود إلى أن إطلاق النار لم يسفر عن وقوع إصابات أو أضرار في المراكب حتى اللحظة.

وتجدر الإشارة إلى أن الاحتلال  ينغص بشكل شبه يومي على الصيادين الفلسطينيين، في إطار حصاره المطبق على قطاع غزة، ويعتمد على مهنة الصيد أكثر من 3500 صياد فلسطيني يضاف إليهم عدد من المساعدين يعيلون بالإجمالي أكثر من 45 ألف إنسان ليس لهم مصدر دخل سوى هذه المهنة.

ويذكر أن الكيان الصهيوني سمح وبناء على اتفاق التهدئة الأخير للصيادين بدخول مسافة 6 ميل بحري، إلا أنه يواصل سياسة الاعتداءات والانتهاكات بحق الصيادين وتم تسجيل حالات اعتقال لعشرات منهم وإعطاب للمراكب ومنع الإبحار.