لجان المقاومة في الشمال تحيي ذكرى القائد أبا الصاعد وتكرم عوائل شهدائها

قاوم- خاص- نظمت لجان المقاومة في شمال قطاع غزة احتفال جماهيريا حاشدا وذلك في ذكرى اغتيال العدو الصهيوني للقائد والمجاهد الشهيد عامر عبدالرحمن قرموط"ابو الصاعد"أحد مؤسسي لجان المقاومة في فلسطين والذي اغتالته طائرات العدو الصهيوني بتاريخ 4/2 2007 لحظة خروجه من جامعة القدس المفتوحة بعد تقديمه لأحد الامتحانات كما صادف المهرجان ذكرى عملية حطين التي نفذتها ألوية الناصر صلاح الدين وكتائب المجاهدين على مبني المخابرات الصهيونية في معبر بيت حانون وقد شارك في المهرجان المئات من أعضاء وكوادر والقيادة المركزية لجان المقاومة في فلسطين .

في بداية الإحتفال رحب عريف الحفل الأخ محمد أبو شرار بالحضور وقدم لهم الشكر على تلبيتهم دعوة لجان المقاومة وأكد أن الأخ الشهيد أبا الصاعد قد وهب نفسه لحماية الدين ونصرة المستضعفين وانه كان شعلة المقاومة والعمل المقاوم ضد العدو الصهيوني .

ثم بدأ الحفل بتلاوة عطرة من كتاب الله تلاها الأخ المجاهد القارئ أحمد معروف .

 وفي كلمة عوائل الشهداء وعائلة الشهيد عامر قرموط رحب شقيق الشهيد ابا الصاعد الأستاذ عماد قرموط"ابا إسلام " بالحضور وقدم شكره لقيادة لجان المقاومة على هذه اللفتة الكريمة بتكريم الشهيد وباقي الشهداء وقال أن مشاعر الرجولة تختلط مع مشاعر الحزن وأكد أن ابا الصاعد كان قائد كبيرا ومجاهدا هماما أغاظ العدو وقتل منهم كثيرا وأشفى الله به قلوب المؤمنين .

وأوضح شقيق الشهيد أن ابا الصاعد كان نموذجا فريدا وكان مقاوما صلبا رحيما على أبناء شعبه وفقرائه ومطرقة وسيفا على رقاب الأعداء فكان مثل الغيث أينما وقع نفع دق أبواب الفقراء وأغاث الملهوفين وكان في عائلته صاحب كلمة حق .

 وفي كلمة لجان المقاومة في شمال غزة التي ألقاها القيادي في اللجان الشيخ" جمعة ابو لوز"أبا إياد" شكر الحضور من أبناء اللجان وعوائل الشهداء وفصائل المقاومة وتحدث عن قافلة شهداء لجان المقاومة والألوية الطويلة وتضحياتهم الجسام.

وأوضح الأخ"ابا اياد" أن أبا الصاعد احتل قلوب كل من عرفه وعاش معه وأنه كان من أصحاب الأخلاق الطيبة وانه كان يرسم الفرحة والبسمة على قلوب أبناء شعبه من خلال العمليات الكبيرة التي كان يخطط لها وينفذها ضد العدو الصهيوني مشيرا الى أن ابا الصاعد كان دوما حريصا على وحدة المقاومة ووحدة العمل المقاوم في الميدان .

 ودعا الأخ أبو إياد أبو لوز" شعبنا وفصائله الوطنية والإسلامية إلى الوحدة لنكون سدا منيعا في وجه المحتل الظالم مؤكدا أن عطاء المقاومة سيستمر حتى دحر الاحتلال .

واكد الاخ" أبا اياد ان لجان المقاومة تعاهد الله اولا ثم ابناء شعبنا بان تبقى ارواح ابناء الالوية فداء لنصرة الدين والعقيدة ورسولنا الكريم ومحاربة الاعداء حتى نيل احدشى الحسنيين النصر او الشهادة معاهدا القائد الشهيد ابا الصاعد بالمضي والسير على دربه ونهجه المقاوم.

ختام الحفل المبارك قامت قيادة لجان المقاومة بتكريم عوائل شهداء اللجان والالوية في محافظة شمال غزة .

لمشاهدة الصور اتبع الرابط التالي :

http://qaweim.com/ar/index.php?act=gallery&id=203