تحذير هام للمسافرين عبر المعابر مع الاحتلال

قاوم _ خذوا حذركم /

الاحتلال الصهيوني يستغل سفر بعض الفلسطينيين المسافرين من قطاع غزة عبر المعابر الصهيونية، وذلك من خلال إخضاع المسافرين للاجابة عن العديد من الأسئلة، التي في ظاهرها أسئلة عادية وفي باطنها مآرب أخرى.

ويظهر للمواطن الغزي أنه لا ضير إن أجاب على تلك الأسئلة، ولا تشكل خطورة في حال إجابته عليها، ولكن في حقيقة الأمر يكون قد أفاد العدو الصهيوني في رسم خطته البرية لاقتحام قطاع غزة في أي جولة قادمة.

وغالباً ما يختص في هذه الأسئلة المسافرين الذين يقطنون في المناطق الحدودية من قطاع غزة، ويتم استجوابهم حول سكان الحي الذي يقطنون به، وأصحاب المنازل، وعدد أفراد العائلة، وانتمائهم، ونشاطهم التنظيمي، وفي حال التعاطي مع الأسئلة السابقة يبدأ بالسؤال بشكل واضح عن نشاط المقاومة في تلك المنطقة.

استخدم الاحتلال الصهيوني مثل هذه الأسئلة قبل العدوان الأخير على قطاع غزة، حيث تركزت أسئلته على عدة مناطق والتي كان من أبرزها المنطقة الشمالية الغربية للقطاع، والتي كانت من أولويات الاحتلال الصهيوني في العدوان البري لولا تصدي وصمود المقاومة الشرسة للقوة الصهيونية.

ومن هنا فإننا في موقع (المجد الأمني) نحذر المواطنين المسافرين من قطاع غزة عبر المعابر الصهيونية من التعاطي مع تلك الأسئلة، والظهور بالجهل وعدم معرفة سكان المنطقة، وأقل القليل تضليل الاحتلال وعدم إعطائه معلومات قد تفيده ضد بلدك.