الاحتلال يفرج عن أسيرين مقدسيين اليوم

قاوم_قسم المتابعة/من المقرر أن تفرج سلطات الاحتلال الصهيوني اليوم الخميس عن الأسيرين المقدسيين محمد طارق عز الدين الهدمي(27عامًا) وحامد عبد الحميد محمد بيبوح (38عامًا) بعد أن أمضيا مدة 13شهرًا داخل السجون.

وكان الهدمي وبيبوح اعتقلا بتاريخ 6/1/2014 ضمن حملة صهيونية استهدفت مجموعة من الشباب المقدسيين الناشطين في المسجد الأقصى، وقد اتهما بعقد دورات تحفيظ للقرآن الكريم ودورات للتجويد داخل المسجد، واعتبره الاحتلال دعمًا (للإرهاب).

وتعرض الأسيران لعدة إجراءات عقابية كالعزل ومنع الزيارة بسبب مشاركتهم للأسرى في الإضراب المفتوح عن الطعام تضامنًا مع الأسرى الإداريين داخل سجون الاحتلال، وقد تنقلا في عدة سجون، وسوف يتحرران من سجن النقب الصحراوي.