استشهاد شاب متأثرا بجراحه خلال العدوان على غزة

قاوم _ وكالات / أعلنت مصادر طبية فلسطينية في مدينة غزة الأحد عن استشهاد الشاب أنس تيسير الحناوي (22 عاما) متأثرًا بجراحه التي أصيب بها خلال العدوان الصهيوني الأخير على القطاع.

وأوضحت المصادر أن الشهيد الحناوي كان أصيب بشظايا صاروخ أطلقته طائرة استطلاع صهيونية، وتم نقله للعلاج إلى أن أعلن استشهاده اليوم.

وشن جيش الاحتلال الصهيوني عدوانًا على قطاع غزة استمر 51 يومًا، وانتهى في الـ26 من أغسطس بعد التوصل إلى اتفاق هدنة بوساطة مصرية، وخلّف أكثر من 2160 شهيدا، و11 ألف جريح.