استشهاد 3 لاجئين بقصف عنيف على اليرموك ودرعا

قــاوم _ وكالات / استشهد مساء السبت ثلاثة لاجئين فلسطينيين وأصيب آخرون في قصف عنيف على مخيمي اليرموك ودرعا بسوريا.

وأفادت صفحة "مخيم اليرموك نيوز" المعنية بشئون المخيم باستشهاد الفتى عبد الرحمن برو (16 عامًا)، والشاب إبراهيم طه وإصابة آخرين جراء قصف قوات النظام المكثف على المخيم مساء اليوم، مشيرةً إلى أن نقص الإسعافات الأولية والإمدادات الطبية حال دون إنقاذ الشهيدين.

وفي مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين، استشهد الطفل أنس مالك الترعاني جراء إصابته بقذيفة مدفعية سقطت على المخيم عصر اليوم.

ولم تدخل مخيم اليرموك المحاصر منذ 284 يومًا أي مساعدات غذائية منذ 11 يومًا بسبب تجدد الاشتباكات بين المعارضة والجيش النظامي على أطرافه، وقضى خلال الحصار ما يزيد عن 140 لاجئًا بسبب الجوع ونقص الإمدادات الطبية.