الوية الناصر-لواء غزة تختتم مناوراتها التدريبية في المحافظة

قاوم- خاص /ختاما وتواصلا للأسبوع التدريبي اختتم ألوية الناصر صلاح الدين في محافظة غزة مناوراتها وانتشارها والتي استمرت على مدى الأسبوع الماضي في كافة الكتائب والمجموعات التابعة لها حيث اطمأنت جهوزية واستعداد كافة مقاتليها ومجاهديها بالمحافظة بتنظيم الانتشار التدريبي في كتيبتي الرضوان والتفاح حيث انتشر مجاهدي الكتيبتين في كافة شوارع وأزقة حي الشيخ رضوان وحي الدرج .

وقد أكد "الأخ المجاهد "قائد لواء غزة" أن قيادة لواء غزة " استطاعت الوقوف على مدى جاهزية جنودها في لواء غزة واطمأنت على سير الخطط والتكتيكات والبرامج العسكرية التي تدرب وتعلم عليها المجاهدون التابعين للواء غزة .

وشدد الأخ المجاهد "قائد لواء غزة " أن الأخوة المجاهدون في ألوية الناصر صلاح الدين في محافظة على أتم الاستعداد لتلقين العدو درسا لن ينساه أبدا في حال إقدامه على ارتكاب أي عدوان أو حماقة ضد أهلنا في قطاع غزة الصامد .

وأشار قائد لواء غزة أن العدو الصهيوني يواصل اعتداءاته على قدسنا وأقصانا وان هذا العدوان المستمر يتطلب من كافة فصائل المقاومة أن تكون على أهبة الاستعداد للرد على عدوان أو مساس بالمسجد الأقصى .

وأردف "الأخ المجاهد قائد لواء غزة" أن المسجد الأقصى وكافة مقدساتنا هي خط احمر لا يمكن ولا يجوز الصمت والسكوت على أي عدوان أو أي مساس بها .

وعاهد قائد لواء غزة جماهيرنا في القطاع بان تبقى ألوية الناصر صلاح الدين درعا واقيا وحاميا وسدا منيعا مدافعا عنهم في وجه أي اعتداء صهيوني مشددا أن اللغة الوحيدة التي يفهمها العدو الصهيوني هي لغة الدم والنار والبارود .

شاهد الصور:

لمشاهدة باقي الصور اتبع الرابط التالي:

http://qaweim.com/ar/index.php?act=gallery&id=110