الشيخ التميمي يدعو إلى مسيرات غاضبة الجمعة تنديدا بإجراءات العدو الصهيوني بالقدس المحتلة

الشيخ التميمي يدعو إلى مسيرات غاضبة الجمعة تنديدا بإجراءات العدو الصهيوني بالقدس المحتلة

قــاوم- رام الله المحتلة: دعا الشيخ تيسير التميمي قاضي قضاة فلسطين، كل الأمة العربية والإسلامية بأن يكون يوم الجمعة القادم هو يوم الغضب، وتنظيم مسيرات في العالم الإسلامي تنديدا بالاجراءات الصهيونية لتحويل المدينة المقدسة الى مدينة يهودية.   وقال التميمي خلال مؤتمر صحفي عقده في رام الله اليوم:’ ان ما يجري في مدينة القدس هو تطهير عرقي وترانسفير جماعي بحق سكان مدينة القدس، داعيا علماء العالم العربي ان يخرجو من صمتهم وان يدافعوا عن القدس والمخاطر التي تتعرض لها’.   ودعا خطباء صلاة يوم الجمعة تحويل الخطب الى ما يدور في المدينة من انتهاكات وممارسات تهويدية وتهجير ساكني هذه المدينة، مدينا الصمت والسكوت العربي والاسلامي على ما يحدث، مؤكدا ان أوجب الواجبات الامة الآن ان تدافع عن المدينة المقدسة.   وطالب قاضي القضاة منظمة المؤتمر الاسلامي بعقد مؤتمر قمة اسلامية عاجلة لمواجهة ما تقوم به الحكومة الصهيونية، واللجوء الى محكمة العدل الدولية في لاهاي لرفع دعاوى على الكيان الصهيوني والزامه باتفاقيات الدولية التي تمنع الاحتلال من ارتكاب هذه الجرائم، مشيرا ان هذه المنظمة نشأت خصيصا لمدينة القدس بعد حريق الاقصى عام 1969 فيجب ان تقوم بدورها، مناشدا منظمة اليونيسكو ان تلتزم بحيادها وان تقوم بواجباتها.   ودعا التميمي الفصائل الفلسطينية المتوجهة الى القاهرة للعمل المشترك، موضحا ان القضية الفلسطينية تتعرض لضربة قاتلة من المشروع الصهيوني والكل مستهدف في هذا المشروع.