لجان المقاومة تبارك قرار البرلمان الأردني بطرد السفير الصهيوني وتطالب بقطع العلاقات ووقف التطبيع مع

لجان المقاومة تبارك قرار البرلمان الأردني بطرد السفير الصهيوني وتطالب بقطع العلاقات ووقف التطبيع مع العدو

قــــاوم- خاص: باركت لجان المقاومة في فلسطين بقرار البرلمان الأردني القاضي بطرد السفير الصهيوني من عمان وسحب السفير الأردني لذا العدو الصهيوني وتطالب بقطع العلاقات بشكل كامل ونهائي مع العدو الصهيوني .   وإعتبرت لجان المقاومة قرار البرلمان الأردني بمثابة تصحيح للمسار العربي الرسمي في العلاقة مع العدو الصهيوني التي يجب أن تقوم على إعلان العداوة للغاصب الصهيوني الذي تجاوز في عدوانه على شعبنا الفلسطيني وأمتنا الإسلامية كل الخطوط الحمراء وأخره إستهداف مقدساتنا في القدس المحتلة بالتدنيس ومحاولات التهويد في تحدي سافر لمشاعر مليار ونصف مسلم.   وطالبت لجان المقاومة بضرورة قطع العلاقات مع العدو الصهيوني وإلغاء الإتفاقيات السياسية التي شرعنت الإحتلال وفي مقدمتها أوسلو ووادي عربة وكامب ديفيد والوقف الفوري للتطبيع مع الكيان الصهيوني بكافة أشكاله .   ودعت لجان المقاومة إلى دعم عربي وإسلامي حقيقي وفاعل لشعبنا الفلسطيني ومقاومته في معركته مع العدو الصهيوني والعمل على تعزيز صمود شعبنا في القدس المحتلة لمواجهة حملات التهويد والإستهداف المباشر للمسجد الأقصى في الوقت التي يناقش الكنيست الصهيوني إقرار قانون يقضى بالسماح لليهود بالصلاة في المسجد الأقصى في إنتهاك صارخ لحرمة المقدسات الإسلامية .