إصابة صياد برصاص الاحتلال الصهيوني في بحر غزة

إصابة صياد برصاص الاحتلال الصهيوني في بحر غزة

قـــاوم- الضفة المحتلة: أصيب ظهر الخميس (21-2) صياد فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الصهيوني أثناء ممارسته لعمله في عرض بحر غزة.  وأفادت الإدارة العامة للثروة السمكية بوزارة الزراعة، في بيان صحفي أن قوات الاحتلال أطلقت نيران رشاشاتها ظهر اليوم، تجاه الصيادين في بحر مدينة غزة، وأصابت الصياد أيمن كباجة إصابة متوسطة.  وأشارت إلى أن الزوارق الحربية الصهيونية هاجمت مركبين من نوع "حسكة صنار" على بعد 2 ميل بحري في بحر غزة، مما أدى إلى إصابة الصياد كباجة. ونددت وزارة الزراعة بالاعتداءات المتواصلة ضد الصيادين الفلسطينيين في قطاع غزة، مؤكدة أن إطلاق النار الذي تعرض له الصيادون وقع على مسافة تقدر بنحو 2 ميل بحري، وهي ضمن المسافة التي تسمح بها قوات الاحتلال الصهيوني للصيادين بركوب البحر وممارسة الصيد، والتي حددتها بـ6 أميال بحرية بموجب تفاهمات التهدئة الموقعة برعاية مصرية ودولية في 22 نوفمبر 2012. ودعت الزراعة إلى الوقف الفوري لسياسة ملاحقة الصيادين، والسماح لهم بركوب البحر وممارسة عملهم بحرية تامة.