متطرفون صهاينة يدمرون تحفة إسلامية في القدس

متطرفون صهاينة يدمرون تحفة إسلامية في القدس

  قــاوم – القدس المحتلة : حطم متطرفون يهود السيراميك المزخرف في منطقة ما تسمى بـ’قبر داوود’ في القدس القديمة. ويعود هذا السيراميك إلى القرن السابع عشر الميلادي وهي فن إسلامي يهدف الاحتلال إلى تخريبها بشكل كلي للقضاء على المعالم الإسلامية في تلك المنطقة. وجاء في موقع صحيفة ’هارتس’ الصهيونية، ’التخريب كان كليا ولا يمكن إصلاح الأضرار التي أصابت هذه التحفة الإسلامية التاريخية، وهذا السيراميك يعتبر تحفة فنية إسلامية وكان شاهدا على الوجود الإسلامي في المكان ومن قام بتخريبه يهدف إلى إنهاء كل معلم إسلامي’.