المكتب الإعلامي للجان المقاومة ينعي شهداء فضائية الأقصى محمود الكومي وحسام سلامة

المكتب الإعلامي للجان المقاومة ينعي شهداء فضائية الأقصى محمود الكومي وحسام سلامة

قــاوم- خاص: تقدم المكتب الإعلامي للجان المقاومة  من إدراة فضائية الأقصى وكافة العاملين في قطاع الصحافة بأحر مشاعر التعازي والمواساة بإستشهاد المصورين محمود الكومي وحسام سلامة في قصف صهيوني غادر إستهدف سيارتهما التي تحمل إشارة الصحافة . وإعتبر المكتب الإعلامي للجان المقاومة إستهداف الصحافة يندرج في لإطار الحرب الصهيونية ضد الحقيقة التي تقض مضاجعه . وأكد المكتب الإعلامي للجان أن المواجهة الحالية مع العدو الصهيوني سجلت هزمته الميدانية والإعلامية فتراه يتخبط يقصف المدنيين ويستهدف المنازل على رؤوس أصحابها ومن أجل التغطية على جرائمه يسعى في محاول فاشلة لترهيب الصحافة خشية من أن تنقل الصورة الحقيقية للإجرام الصهيوني في قطاع غزة وهذا ما حدث قبل أيام بإستهداف المكاتب الصحفية بشكل مباشر. ودعا المكتب الإعلامي للجان المقاومة المولى عزوجل أن يتغمد الشهيدان في واسع رحمته وأن يكتتب عملها في ميزان حسناتهم يوم الدين وان يلهم ذويهم بالصبر والسلوان وأن يعوضهم خيرا .