تواصل العدوان الصهيوني : 31 شهيداً في العدوان المتواصل على غزة لليوم الرابع

تواصل العدوان الصهيوني : 31 شهيداً في العدوان المتواصل على غزة لليوم الرابع

قـــاوم- غزة: استشهد الليلة الشاب أيمن رفيق سليم 26 عاماً متأثراً بجراح أصيب بها في قصف صهيوني استهدف سوق البسطات في حي الشجاعية شرق مدينة غزة، كما استشهد أحمد أبو مسمح متأثرًا بجراح أصيب بها في غارة بشارع شهداء الأقصى بدير البلح مساء أمس الجمعة. وبذا يرفع عدد شهداء العدوان الذي دخل يومه الرابع إلى 31 شهيداً من بينهم القيادي في كتائب القسام أحمد أبو جلاله وشقيقيه. ونعت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي الشهيد سليم وقالت إنه أحد قادة وحدتها الصاروخية، وقصف في غارة بحي الشجاعية. وعاد الطيران الصهيوني الحربي يقصف أهدافاً في مناطق مختلفة بقطاع غزة بعد فترة هدوء استمرت لأكثر من ساعة، حيث قصف هدفاً في منطقة الزيتون شرق مدينة غزة وأخر في غربها قرب محطة الحلو، إضافة إلى هدف في مدينة رفح جنوب قطاع غزة. وكان الطيران الحربي الصهيوني قصف بصاروخين مبنى الإدارة المدنية التابع لوزارة الداخلية جنوب غرب مدينة غزة، ومنطقة قرب مسجد القزمري قرب سوق البسطات بالشجاعية شرق المدينة، إضافة إلى قصف منطقة المشتل بمخيم الشاطئ غرب المدينة وهدف أخر في حي الشيخ رضوان. كما استهدفت طائرة استطلاع صهيونية دراجة نارية كانت تسير قرب بركة أبو راشد في مخيم جباليا شمال قطاع غزة مما أدى إلى إصابة سائقها بجراح متوسطة جراء سقوط الصاروخ عليه دون أن ينفجر. وقالت دائرة الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة إن خمسة مواطنين أصيبوا في القصف الأخير بينهم طفل ورجل إطفاء ومسعف، مشيرة إلى أن اثنين من المصابين في حالة خطر. وكان خمسة فلسطينيين استشهدوا في قصف صهيوني  لهدفين في المحافظة الوسطى من بينهم القيادي في كتائب القسام أحمد أبو جلال وشقيقيه. وذكر مراسلنا في المحافظة أن المواطن خالد الشاعر 28 عاماً استشهد وأصيب اثنين أخرين بجراح حرجة في قصف استهدف دراجة نارية في شارع شهداء الأقصى في دير البلج، وذلك عقب استشهاد القيادي في كتائب القسام أحمد أبو جلاله وشقيقيه أمجد وزياد إضافة إلى المواطن حسن أبو هميلة جراء قصف منزلهم في مخيم المغازي وسط القطاع. وكانت مجموعة من المواطنين نجت من قصف  صهيوني في رفح. ويرتفع بذلك عدد شهداء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة لليوم الثالث على التوالي إلى 30 شهيداً، بينهم 8 أطفال، وامرأتين، ومسنين وأصيب أكثر من 275 أخرين بينهم أكثر من مائة طفل، وعشرات النساء وكبار السن في أكثر من 600 غارة شنها الطيران الإسرائيلي على عدة مناطق في محافظات قطاع غزة لليوم الثالث على التوالي. ولا يزال الطيران الصهيوني الحربي وطائرات الاستطلاع يحلق بكثافة في أجواء قطاع غزة.