مواجهات مع قوات الإحتلال واغلاق مدخل النبي صالح شمال رام الله

مواجهات مع قوات الإحتلال واغلاق مدخل النبي صالح شمال رام الله

قــاوم- قسم المتابعة: شهدت قرية "النبي صالح" الواقعة شمال رام الله وسط الضفة الغربية الاثنين مواجهات بين قوات الاحتلال الصهيوني وشبان من القرية وخاصة على المدخل الرئيسي للقرية.   وأفاد المكتب الإعلامي للمقاومة الشعبية في القرية في بيان صحافي أن عدداً من الدوريات الصهيونية تمركزت على المدخل الرئيسي للقرية، حيث أغلقته بشكل مفاجئ ما أدى إلى حدوث أزمة مرورية كبيرة.   وخلال تواجدها في المكان أطلقت قوات الاحتلال الصهيوني عيارات نارية حية ومعدنية مغلفة بالمطاط بشكل مباشر باتجاه المتظاهرين المهددين بتنظيم مظاهرة نحو الحاجز في كل مرة يقدم الاحتلال الصهيوني على إغلاق مدخل القرية.   كذلك، أطلق جنود الاحتلال الصهيوني قنابل الغاز المسيل للدموع في حين انتشر العشرات منهم في الشوارع المؤدية إلى القرية، فيما انتقلت المواجهات إلى أراضي القرية المهددة بالمصادرة والمقابلة لمستوطنة "حلميش" المقامة على أراضي المواطنين في النبي صالح.