لجان المقاومة : فتح معبر رفح بالاتجاهين خطوة مباركة لرفع الحصار الظالم عن شعبنا ورسالة على قوة العلا

لجان المقاومة : فتح معبر رفح بالاتجاهين خطوة مباركة لرفع الحصار الظالم عن شعبنا ورسالة على قوة العلاقة بين الشعبين المصري والفلسطيني

قــاوم- خاص: إعتبر الأستاذ محمد البريم " أبومجاهد " أن إفتتاح معبر رفح اليوم الجمعة للعمل بالإتجاهين يشكل خطوة مباركة لرفع الحصار الظالم والجائر عن أبناء شعبنا الفلسطيني الذي عانى ويلاته لأكثر من ستة سنوات شاكراً القيادة المصرية على هذه الإجراء الذي سيساهم في تخفيف الكثير من المعاناة الواقعة على أبناء شعبنا الفلسطيني .   وأوضح الناطق الإعلامي للجان المقاومة أن فتح المعبر بالاتجاهين يعكس رغبة القيادة المصرية الحقيقية للتخفيف عن شعبنا والمساهمة في رفع الحصار عن قطاع غزة والتحرك بالشكل العملي لإنهاء الحصار عبر فتح معبر رفح بشكل تام وكامل بإعتباره البوابة الحيوية الوحيدة لقطاع غزة مع العالم الخارجي .   وقال " أبومجاهد" أن قرار فتح معبر رفح بالإتجاهين يشكل رسالة واضحة وجلية لكل من حاول تعكير صفوة العلاقة المتينة بين الشعبين المصري والفلسطيني بأنهم لن يستطيعوا أبداً أن يخترقوا هذا الجدار القوي الذي يحمي العلاقة بين الشعبين عبر الإتهامات الباطلة والتحريض الإعلامي فمصر وفلسطين يجمعهما وحدة المصير في مواجهة أعداء الأمة المتربصين بمصر وفلسطين .   وأكد أبو مجاهد على أن شعبنا الفلسطيني وفصائله ملتزمون بأمن مصر القومي فلا يمكن المساس به أو السماح بذلك لإرتباط  أمن مصر بأمن الشعب الفلسطيني وأن مصر قيادة وشعباً تشكل سنداً وعوناً لشعبنا الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الصهيوني ولشعبها الطيب وجيشها الباسل مواقف عظيمة إتجاه فلسطين وقضيتها .