أبو ياسر خلال إجتماع الفصائل بغزة.. جريمة قتل الجنود المصريين تتقاطع مع الأهداف الصهيو أمريكية و شعب

أبو ياسر خلال إجتماع الفصائل بغزة.. جريمة قتل الجنود المصريين تتقاطع مع الأهداف الصهيو أمريكية و شعبنا يستنكرها لإستهدافها رفقاء السلاح وأخوة الدين والعقيدة

قـــــاوم- خاص: اعتبر عضو القيادة المركزية للجان المقاومة الأستاذ أيمن الششنية " أبو ياسر" أن الإعتداء على الجنود المصريين يتقاطع مع مخطط صهيوني أمريكي من أجل إلزام مصر بقيود وإتفاقيات جديدة بما يتعلق بالتسوية مع الكيان الصهيوني . وجاء حديث " أبو ياسر" خلال إجتماع الفصائل الفلسطينية بغزة اليوم الأثنين لمناقشة تبعات العملية الإجرامية ضد الجيش المصري برفح المصرية حيث رفض تحميل الشعب الفلسطيني مسؤولية هذه الجريمة النكراء والتي عبر شعبنا وفصائله عن إستنكاره وإمتعاضه الشديدين لما وقع من جرم وعدوان ضد إخوان العقيدة والدين ورفقاء السلاح في الجيش المصري الباسل والذي خاض حروب عديدة لصالح القضية الفلسطينية . وأوضح عضو القيادة المركزية للجان المقاومة أن هناك من يسعى إلى نشر أجواء التوتر والخلاف بين شعبنا والشعب المصري الشقيق لأهداف تخدم المحتل الصهيوني إلا أن قوة العلاقة بين الشعبين اللذان تربطهما ووحدة الدين والمصير لن تسمح بمثل تلك المحاولات أن تنجح في تحقيق مرادها . وأكد " أبو ياسر"  على حرص لجان المقاومة وفصائل شعبنا على الأمن القومي المصري وتجرم كل من يحاول المساس به لان يتعارض مع مصالح شعبنا وقضيتنا التي تحتاج إلى جهود الأمة وفي مقدمتها مصر قيادة وشعباً.   يذكر أن إجتماع الفصائل الفلسطينية جاء لمناقشة أخر التطورات عقب الهجوم الإجرامي الذي إستهدف الجنود المصريين على الحدود مع فلسطين المحتلة .