الصحة العالمية تتبنى قرارًا يطالب الكيان الصهيوني بإنهاء حصاره لغزة

الصحة العالمية تتبنى قرارًا يطالب الكيان الصهيوني بإنهاء حصاره لغزة

قــــاوم- قسم المتابعة : تبنت الجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية، مساء أمس الجمعة (25-5)، قرارًا يدين الحصار الصهيوني المفروض على قطاع غزة، كانت تقدمت به السعودية وعدة دول عربية حول الأوضاع الصحية في الأراضي الفلسطينية. وقد وافقت الجمعية العامة على القرار بأغلبية ستة وخمسين صوتًا ومعارضة ستة وامتناع ثمانية وأربعين دولة عن التصويت وغياب ممثلي اثنين وسبعين دولة. وتضمن القرار مطالبة الكيان الصهيوني بالإنهاء الفوري للإغلاق في الأرض الفلسطينية، خاصة معابر قطاع غزة، الذي يتسبب في النقص الشديد في الأدوية والإمدادات الطبية، والعدول عن سياساته وتدابيره التي أدت إلى تدهور الأوضاع الصحية للمرضى الفلسطينيين، ما أدى إلى وفاة العديد من المرضى. وحث القرار السلطات الصهيونية على تيسير وصول وتنقل المرضى والموظفين الطبيين الفلسطينيين وسيارات الإسعاف إلى المرافق الصحية الفلسطينية في القدس المحتلة وفي الخارج، وكذلك تحسين الظروف الصحية والمعيشية والطبية للأسرى الفلسطينيين، خاصة الأطفال والنساء والمرضى، وتقديم العلاج الطبي الضروري للأسرى المرضى، والذين تتفاقم حالتهم بشكل يومي.