الإرهابي باراك يطالب مصر بالسيطرة على ما أسماه الفوضى بسيناء‏

الإرهابي باراك يطالب مصر بالسيطرة على ما أسماه الفوضى بسيناء‏

  قــــاوم- قسم المتابعة : طالب  وزير الحرب الصهيوني الإرهابي ايهود باراك  السلطات المصرية  السيطرة على ما وصفها بالفوضى داخل سيناء  قائلا: " هذا الأمر سيصب في مصلحة مصر و"إسرائيل" من اجل تقوية السلام بين الدولتين من جانب آخر، شكك  الإرهابي باراك في احتمال توصل المفاوضات الجارية بين إيران والدول العظمى إلى أي حل للمشروع النووي الإيراني المختلف عليه. وقال أن العقوبات الدولية التي فرضت على طهران أعطت ثمارها وأجبرت إيران على الجلوس حول طاولة المفاوضات، مع ذلك إنه غير متفائل من إمكانية التوصل إلى أي نتيجة. وأضاف براك انه يمكنه القول على أساس خبرته العسكرية أن الخيار العسكري سيكون معقدا وسينطوي على مخاطر معينة ولكن إيران نووية تزيد خطورة عن العمل العسكري للمنطقة وللعالم بأسره. وكانت الجولة الأولى من المفاوضات بين إيران والدول العظمى قد عقدت في اسطنبول  في الرابع عشر من الشهر الماضي ومن المقرر أن تعقد الجولة الثانية في بغداد في الثالث والعشرين من الشهر الحالي. وأدلى باراك بهذه الأقوال خلال اجتماعه في القدس بصحافيين أجانب الليلة الماضية.