القدس المحتلة : تحذيرات من مخطط صهيوني لتهجير 28 ألف بدوي في أبوديس

القدس المحتلة : تحذيرات من مخطط صهيوني لتهجير 28 ألف بدوي في أبوديس

قـاوم- القدس المحتلة : صرح المحامي بسام بحر رئيس لجنة الدفاع عن الأراضي في أبوديس إن سلطات الاحتلال الصهيوني تعد العدة لنقل الآلاف من البدو في المناطق المجاورة لمغتصبة "معاليه أدوميم"، وتنفيذًا لهذا المخطط شرع الحاكم العسكري الصهيوني" الإدارة المدنية" بمسح الأراضي التي سيتم وضع البدو عليها في شرقي بلدة أبو ديس. وأضاف بحر إن المرحلة الأولى من هذا التهجير والترحيل سيشمل أكثر من ثلاثة آلاف مواطن من البدو إلى أن يصل العدد إلى ما يقارب 28 آلف نسمة من البدو في جميع مناطق الضفة الغربية، حيث إن العدد الأكبر من البدو سيتم ترحيلهم إلى أراضي أبو ديس بالمنطقة المجاورة للحي السكني القائم للبدو والذي تم إنشاؤه عام 1996 بعد ترحيل الآلاف منهم. وأشار إلى أن الأرض التي سيتم نقل البدو عليها هي أراضٍ مملوكة ملكية خاصة لأهالي بلدة أبوديس، كما أن هذه الأراضي لا تصلح للسكن نظرًا لوجود مكب النفايات التابع لبلدية الاحتلال عليها، وقد أكدت العديد من المؤسسات الدولية عدم صلاحية هذه الأراضي للسكن. وذكر بحر أن المرحلة الأولى ستكون بداية العام المقبل وتشمل نقل جميع البدو على طريق أريحا القدس والتجمعات القريبة من الخان الأحمر وشارع الكسارات والهدف من ذلك هو إغلاق شارع القدس أريحا على المواطنيين الفلسطينيين وبهدف توسيع المغتصبات في المنطقة. بدوره ذكر يونس حمادين عضو لجنة الدفاع عن الأراضي أن جميع التجمعات السكانية ترفض نقلها من أماكنها وأنهم سيبقون في أماكنهم و أنهم رفضوا جميع العروض الصهيونية بنقلهم إلى أماكن أخرى.