نقل أسير مضرب عن الطعام إلى المستشفى إثر تردّي حالته الصحية

نقل أسير مضرب عن الطعام إلى المستشفى إثر تردّي حالته الصحية

قـــاوم- قسم المتابعة : نقلت قوات الاحتلال الصهيوني الليلة الماضية، أسيراً فلسطينياً يخوض إضراباً مفتوحاً عن الطعام في سجن "شطة"، ضمن إضراب الأسرى، إلى أحد المستشفيات داخل الأراضي المحتلّة عام 1948، على خلفية تردّي وضعه الصحي. وقال الأسرى في معتقل "شطة" اليوم السبت (8/10)، إن الأسير الذي يخوض الإضراب المفتوح عن الطعام منذ اثني عشر يوماً، إلى جانب باقي الأسرى، قد تدهورت صحته "بشكل خطير" وهو ما استدعى قيام إدارة السجون الإسرائيلية بنقله إلى المستشفى. وناشد الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام للمطالبة بتحسين ظروف اعتقالهم وإنهاء سياسة العزل الانفرادي، كافة الفعاليات والمؤسسات الدولية دعم قضية الأسرى والتضامن معهم. ومن الجدير بالذكر، أنه بعد مرور فترة ما بين اثني عشر إلى أربعة عشر يومًا من انقطاع الإنسان عن تناول الطعام، يبدأ جهازه الهضمي بالتلف وتصبح حياته في خطر، بحسب مصادر طبية.