الجيش الصهيوني يُمدد الاعتقال الإداري لقاصرتين

الجيش الصهيوني يُمدد الاعتقال الإداري لقاصرتين

قــاوم- الضفة المحتلة: دعت منظمة بتسيلم اليسارية الناشطة في مجال حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة الجيش الصهيوني إلى إطلاق سراح الفتاتين القاصرتين سلوى صلاح وسارة السيوري كلتاهما 17 عاما بصورة فورية أو، في حالة وجود أدلة ضدهن، تقديمهن للمحكمة طبقا لقواعد الإجراءات القضائية العادلة.   وأشارت بتسيلم إلى انه بتاريخ 2 تشرين الثاني 2008، رد قاضي محكمة الإستئنافات العسكرية في معسكر عوفر الاستئناف الذي تقدمت به سلوى صلاح وسارة السيوري، بخصوص تجديد اعتقالهما إداريا.   ويأتي هذا بعد أن قام الجيش الصهيوني في شهر تشرين الأول بتمديد اعتقالهن لغاية 3 كانون الثاني 2009. وقد تم اعتقال الفتاتين القاصرتين منتصف الليل في شهر حزيران 2008 ومنذ ذلك الوقت وهن معتقلات داخل الكيان الصهيوني.