لجان المقاومة : تصريحات نتانياهو تشكل دسم للسم في عسل الوهم المسمى "دولة " و حق العودة إل

لجان المقاومة : تصريحات نتانياهو تشكل دسم للسم في عسل الوهم المسمى "دولة " و حق العودة إلى فلسطين حق ثابت لا يمكن التنازل عنه

قــــاوم- خاص : حذر أبو عمر القيادي في لجان المقاومة من خطورة تصريحات رئيس حكومة العدو الصهيوني نتانياهو حول قضية اللاجئين والاعتراف بيهودية الدولة التي تشكل بمثابة دس للسم في عسل الوهم المسمى "دولة" . وقال القيادي في لجان المقاومة أن حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم في كل قرية ومدينة هجروا منها -لازال اللاجئ الفلسطيني يحمل مفاتيح بيته - هو حق ثابت وراسخ لا يمكن التنازل عنه فلا يمكن أن تغيب حيفا ويافا وتل الربيع عن ذاكرة أجيال العودة التي عبرت عن ذلك بمسيرات العودة في ذكرى النكبة 15/5 وذكرى إحتلال القدس 5/6  وسقط منهم الشهداء على حدود الوطن المحتل . وإعتبر أبو عمر أن المطالبة بالاعتراف بيهودية الدولة تحمل في طياتها خطر التهجير لأهلنا الصامدين في أراضيهم في اللد والرملة والجليل والمثلث وبئر السبع وأن التساوق مع هكذا مؤامرة يشكل خيانة وطعنة في الظهر لهؤلاء الصامدين في وجه موجات التهويد والاقتلاع التي تمارس عليهم بشتى الوسائل . وأكد القيادي في لجان المقاومة أن طريق الدولة الفلسطينية كاملة السيادة هو بإستعادة فلسطين من بحرها إلى نهرها وإعلان دولة الشعب الفلسطيني وعاصمتها القدس المحتلة على كامل التراب الفلسطيني وتحقيق عودة اللاجئين على ديارهم لإحقاق الحق الفلسطيني وإزهاق باطل الصهاينة وهذا لن يتحقق إلا بالمقاومة  ووحدة الصف الفلسطيني  "وما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة " .