مؤسسة الأقصى : تطلق حملة للتذكير بقضية القدس والمسجد الأقصى

مؤسسة الأقصى : تطلق حملة للتذكير بقضية القدس والمسجد الأقصى

قــــاوم- القدس المحتلة : أطلقت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث"، في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48، حملة لـ "التذكير بقضية المسجد الأقصى المبارك والقدس الشريف"، وذلك في الذكرى الـ 44 لاحتلال شرقي القدس والمسجد الأقصى، تحت شعار "44 عاماً والمسجد الأقصى يئنّ تحت نير الاحتلال .. إلى متى يا أمتي؟". وقالت المؤسسة إنها ستقوم بتوزيع عشرات آلاف الإعلانات الملونة متوسطة الحجم على المارّة والسيارات في عدد من مفارق الطرق الرئيسة في الداخل الفلسطيني، معربة عن أملها في أن يقوم المواطنون بتعليق هذه الإعلانات في بيوتهم، بحيث تذكّر عموم الناس بقضية المسجد الأقصى بشكل دائم، كما ستقوم "مؤسسة الأقصى" بتوزيع إعلان كبير على المساجد والأماكن العامة. وأضافت بأنها حرصت في إعلانها المذكور التأكيد على أن "الاحتلال زائلٌ عن القدس والأقصى، في حين أكد الإعلان أن حبّ الأقصى والدفاع عنه يترجم بكثرة الرباط والصلاة في الأقصى المبارك". واشتمل الإعلان على صورة كبيرة للمسجد الأقصى وهو مكتظ بالمصلين، وصورة أخرى على شكل ورقة مطوية تحمل صوراً لقوات الاحتلال الصهيوني من أحداث احتلال الأقصى عام 1967م كتب عليها" الاحتلال إلى زوال".