خطيب المسجد الأقصى يحذر من الخطر الذي يحيط بالقدس

خطيب المسجد الأقصى يحذر من الخطر الذي يحيط بالقدس

قــاوم – القدس المحتلة :   حذر خطيب المسجد الأقصى المبارك عكرمة صبري من الخطر الذي يحيط بمدينة القدس المحتلة نتيجة توسع المشاريع الاستيطانية التهويدية في ظل عدم الاهتمام الإعلامي بها. وقال صبري في تصريحات صحفية اليوم الجمعة:"إن السلطات الصهيونية تستغل انشغال العالم بالأحداث فى ليبيا واليمن وبقية الدول العربية لتنفيذ مخططات استيطانية داخل مدينة القدس وحولها". وأكد أن المخططات التهويدية الصهيونية تتسارع في هذه الفترة، داعيًا المواطنين الفلسطينيين إلى المزيد من الثبات على أراضيهم واستثمارها وإعمارها والثبات فيها، محذرًا من أن الخطر الاستيطاني فوق طاقة المواطنين الثابتين في بلادهم. وأضاف خطيب المسجد الأقصى "أن مدينة القدس المحتلة منسية والعالم العربي منشغل بالثورات، فلا أتوقع في هذه الأيام أي نصرة للقدس، لكن المستقبل معنا إن شاء الله بتغيير الأنظمة واستبدالها بأنظمة تقف إلى جانب القضية الفلسطينية". يذكر أن ما تسمى "اللجنة اللوائية للتخطيط والبناء الصهيونية" قد صادقت على مخطط جديد لبناء 900 وحدة استيطانية جنوب مستوطنة "غيلو" بمدينة القدس المحتلة.