مجهولان يضربان جندي صهيوني ويخطفان سلاحه بأراضي 48

مجهولان يضربان جندي صهيوني ويخطفان سلاحه بأراضي 48

قــاوم- قسم المتابعة: كشفت مصادر عسكرية صهيونية أن مجهولين قاما صباح أمس السبت  بالتسلل إلى أحد أكبر القواعد العسكرية في الكيان الصهيوني وقاما بضرب جندي واختطاف سلاحه.   وأوضحت المصادر أن المتسللين دخلا قاعدة (تسروفين) زحفاً, حيث اختبئ الاثنين بالقرب من غرفة الجنود الذين يحرسون بوابة القاعدة.   وبحسب التحقيق الأولي فإن الاثنين كانا ينتظران أي جندي لخطف سلاحه, وبالفعل عندما مر أحد الجنود بالقرب منهما قام الاثنين بالانقضاض عليه، وضرباه ومن ثم قاما بخطف سلاحه الشخصي وهي بندقية من طراز ’أم 16’, ولاذا بالفرار ومعهما سلاح الجندي.   من جهتها؛ أعربت المصادر العسكرية عن قلقها من الحادث, معتبرةً إياه خرقاً أمنياً لأكبر قواعد الجيش، هذا ولم يعرف بعد إن كانا المجهولين هما فلسطينيين أو من عصابات الإجرام الصهيونية التي تتاجر بالسلاح.