أبو الحسن : خيارنا الوحدة والتلاحم لمواجهة الاستيطان الصهيوني الذي يهدد كل خليه من خلايا الجسد الفلس

أبو الحسن : خيارنا الوحدة والتلاحم لمواجهة الاستيطان الصهيوني الذي يهدد كل خليه من خلايا الجسد الفلسطيني الواحد

قــاوم- خاص : صرح الناطق الإعلامي للجان المقاومة أبو الحسن , انه لا خيار أمام شعبنا و أمام سياسة التغول الاستيطاني الصهيوني والذي يهدد كل خلية من خلايا الجسد الفلسطيني الواحد الا التمسك بخيار الوحدة والتلاحم والالتفاف حول خيار المقاومة حماية للثوابت الفلسطينية.   وقال أبو الحسن أن شعبنا يدرك تماما حجم المؤامرة التي تحاك ضده ويعي كيفية مواجهتها باستخدام كافة الوسائل المتاحة و المشروعة دفاعا عن وجودنا في أرض فلسطين التي ستبقى إسلامية عربية .   كما أوضح أبو الحسن ان كافة الخيارات والتي لا تحمل في مضمونها نهج المقاومة كأساس هي خيارات استسلامية ولن يجني منها شعبنا سوى منح العدو الصهيوني الفرصة لتغيير معالم الهوية الإسلامية لفلسطين وإستهداف مقدساته من خلال مخطط التهويد .    اعتبر أبو الحسن أن تغيير أسماء الشوارع والأحياء هو محاولة صهيونية ( سيكتب لها الفشل بإذن الله ) لاستئصال الهوية الإسلامية من كافة المعالم التاريخية في فلسطين وعلى رأسها المسجد الأقصى والمسجد الإبراهيمي والمدينة المقدسة وغيرها من المعالم العزيزة على كل قلب مسلم حر شريف . واختتم أبو الحسن مؤكداً بأن خيار المقاومة والوحدة هم الرد الكفيل بالتصدي للزحف السرطاني الصهيوني نحو مقدساتنا وقدسنا وأرضنا الفلسطينية .