الكيان الصهيوني يتجسس على اتصالات الشرق الأوسط

الكيان الصهيوني يتجسس على اتصالات الشرق الأوسط

قـــــاوم- قسم المتابعة : ذكرت مصادر صحفية أنه تم الكشف عن منشأة تجسس ضخمة بإحدى المدن الصغيرة بصحراء النقب يستخدمها الكيان الصهيوني لرصد ومراقبة الهواتف المحمولة والبريد الإلكتروني بجميع أنحاء الشرق الأوسط. ونقل موقع روسيا اليوم الإلكتروني اليوم الأحد، عن محقق صحفي يحمل الجنسية النيوزيلندية يدعى نيكى هاجر، تصريحًا يفيد بأنه اكتشف منشأة هي الأكبر من نوعها على الإطلاق فوق سطح الأرض، بالرغم من أنه لم يتم التحدث بشأنها من جانب أي أحد، في الأراضي المحتلة. وأوضح  هاجر، أن هذه المحطة التجسسية تعترض المكالمات الهاتفية والرسائل والبيانات الإلكترونية، التي يتم إرسالها عبر الأقمار الصناعية وكابلات الاتصالات البحرية الموجودة في البحر الأبيض المتوسط. ومن جانبه أكد دونكان كامبل، الذي يعمل أيضًا كمحقق صحفي، أن الأطباق ومحور التجسس يلتقط كل شيء يمر فوق الأقمار الاصطناعية، بمعنى أن المنشأة مجهزة بحيث تلتقط كل شيء وبدون تمييز. يشار إلى أنه تم الإعلان عن تفكيك العديد من أجهزة التجسس الصهيونية بالأراضي اللبنانية في الآونة الأخيرة، كما تم الكشف في مصر عن شبكة تجسس صهيونية تستهدف اختراق قطاع الاتصالات وتجنيد عملاء لصالح كيان الاحتلال.