للسيطرة على الحدود..مصر تبني أبراج مراقبة جديدة مع غزة

للسيطرة على الحدود..مصر تبني أبراج مراقبة جديدة مع غزة

قاوم – وكالات : ذكرت مصادر مصرية مساء السبت 25/12/2010م، بأن السلطات المصرية شرعت ببناء أبراج مراقبة جديدة على طول الشريط الحدودي بين جمهورية مصر العربية وقطاع غزة.   وذكرت مصادر مصرية بأن الأمن المصري شرع ببناء أبراج عالية على طول الحدود لمنع تسلل الأفراد والبضائع من مصر إلى غزة عبر الأنفاق.   وقالت:"الجانب المصري يعمل جاهداً وبسرعة متواترة لبناء الجدار الفولاذي تحت الأرض حيث ادخل الجانب المصري ألواح حديدية إلى باطن الأرض وبلغ عرض كل لوح 50 سم ويتم تركيب كل لوح بجوار الأخر".   وأكد المصدر نفسه أن الجانب المصري بدأ بتركيب كاميرات مراقبة كبيرة مختصة لمراقبة الحدود بالإضافة إلي كاميرات أخرى ذات مميزات للرؤية الليلة وغيرها على طول الشريط الحدود، وهذا ما وثقه المراسلون بالصور والتي تظهر كاميرات حديثة مركبة على الأبنية المجاورة للحدود.   يذكر أن هذا الجدار يطلق عليه الخبراء الأمريكيون الذين يشرفون على إنشائه (blind) أي "بلايند" الستارة الحديدية، لافتة إلى أن نفس مجموعة الخبراء تشرف على وضع أجهزة رصدالإنفاق وزرع مجسات اليكترونية تحت سطح الأرض لحمايتها من أي عمليات تهريب.