مغتصبون صهاينة يطلقون الخنازير لمهاجمة قرية عابود قرب رام الله

قـــاوم- الضفة المحتلة : هاجمت قطعان الخنازير البرية اليوم الأراضي الزراعية في قرية عابود غرب محافظة رام الله وألحقت بها خسائر كبيرة. وقال شهود عيان إن عشرات قطعان الخنازير تُشاهَد في محيط القرى، ويصعب القضاء عليها إلا بإطلاق النار، وقد فشلت مساعي المواطنين الفردية من أجل تسميم هذه القطعان التي تعيش على أكل لحم الحيوانات الأخرى. وطالب أهالي قرية عابود بضرورة إيجاد حلٍّ سريعٍ لهذه المشكلة، سيما أن هذه القطعان تشكل خطرًا كبيرًا على المزروعات وحياة المواطنين، بالإضافة إلى أن أعدادها متزايدة يومًا بعد يوم. وأكدوا أن مصدر هذه القطعان التي تهاجم المزارعين أثناء وجودهم في أراضيهم الزراعية هو مغتصبة  "حلميش" القريبة من القرية؛ حيث تطلق بشكل متعمد. ونوهوا بأن المغتصبين يصدِّرون هذه الخنازير خارج مغتصباتهم لتعيث فسادًا في الحقول الفلسطينية وتلحق الأذى بكل حي.