إصابة جندي صهيوني برصاص قناص بالقدس المحتلة .. وطعن مغتصب صهيوني على حاجز حوارة جنوب نابلس

إصابة جندي صهيوني برصاص قناص بالقدس المحتلة .. وطعن مغتصب صهيوني على حاجز حوارة جنوب نابلس

قـــاوم- الضفة المحتلة : نفّذت المقاومة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، اليوم الاثنين (2-8)، عمليتين هجوميتين منفصلتين، استهدفتا برج مراقبة على حاجز عسكري شمال مدينة القدس المحتلة ومغتصب صهيوني شمال الضفة الغربية، ما أسفر عن وقوع جريحين على الأقل، بحسب ما أقر به الاحتلال الصهيوني. وقالت مصادر عبرية إن جندياً صهيونياً، كان يعتلي برجاً للمراقبة على حاجز قلنديا العسكري شمال مدينة القدس المحتلة، أصيب بجروح إثر تعرّضه لإطلاق نار من قناص فلسطيني، مشيرة إلى أن الجندي الصهيوني أصيب بيده ووصفت حالته الصحية بأنها متوسطة، في حين قامت قوات الاحتلال الصهيوني بإغلاق المنطقة وشن حملة تفتيش بحثاً عن منفذ الهجوم. وفي عملية ثانية؛ تمكّن شاب فلسطيني من طعن مغتصب صهيوني بالقرب من حاجز حوارة العسكري، جنوب مدينة نابلس (شمال الضفة الغربية المحتلة)، حيث قام الشاب بأخذ سيارته والفرار من المكان، وأشارت مصادر الجيش الصهيوني إلى أن المغتصب أصيب بعدة طعنات في صدره، ووصفت حالته بالمتوسطة.