الاحتلال يصدّق على بناء استيطاني في الخليل

قــاوم_قسم المتابعة/سمحت ما تسمي بوزارة الجيش الصهيوني للمستوطنين بإقامة بناء ضخم من عدة طوابق مكان سوق الخضار المركزي (الحسبة) في البلدة القديمة من الخليل، جنوب الضفة المحتلة، ضمن جرائم الاستيطان المتصاعدة بالضفة.

ونقل الغعلام العبري عن ما يسمي بوزير الحرب أفيغدور ليبرمان، زعمه أن المكان الذي يريدون البناء فيه هو ملكية صهيونية قبل تأسيس الكيان الصهيوني.

وأشار بيان ما يسمي بوزارة الجيش الذي بثه الإعلام العبري اليوم أن البناء معطل منذ نحو 20 عاما لإجراءات قانونية، لكن المستشار القانوني لوزارة الجيش ايتاي اوفير قدم رأيا قانونيا مزعوما يجيز للمستوطنين البناء وصادق عليه ما يسمي بمستشار حكومة الاحتلال افيخاي مندلبليت.

والبناء القديم القائم (حسبة سوق الخضار) هو أملاك وقفية من وقفيات تميم الداري.

وفي منتصف أكتوبر الماضي، صدّقت ما تسمي بحكومة الاحتلال الصهيوني في جلستها الأسبوعية، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدينة الخليل جنوبي الضفة المحتلة.

وذكر موقع سيروغيم الصهيوني أن التصديق تضمن بناء 31 وحدة استيطانية قرب الحي الاستيطاني وسط الخليل، بتكلفة إجمالية تصل إلى 21.6 مليون شيقل.

تم ارسال التعليق