لمساندة لأهالي الخان الاحمر

دعوات لاعتبار الجمعة القادمة يوم تصعيد ميداني في مناطق الضفة

  • تقارير
  • 0 تعليق
  • الأحد, 04 نوفمبر, 2018, 08:17

قــاوم_قسم المتابعة/دعت القوى الوطنية والإسلامية في محافظة رام الله والبيرة، لأوسع مشاركة في الفعاليات المساندة لأهالي الخان الاحمر وجبل الريسان المزرعة الغربية واعتبار يوم الجمعة القادم يوم تصعيد ميداني في كافة مناطق التماس مع الاحتلال ومستوطنيه.  

ودعت القوى للاعتصام يوم الأربعاء 7/11 أمام السفارة البرازيلية في رام الله الساعة الثانية عشرة ظهرا احتجاجا على قرار نقل السفارة من تل الربيع للقدس والتأكيد على التمسك بالقانون الدولي ورفض هذا القرار.  

وطالبت المؤسسات الحقوقية والإنسانية للتدخل الفوري لإنقاذ حياة الأسرى والأسيرات أمام تصاعد عمليات القمع اليومي من قبل إدارات السجون ووحداتها الخاصة والاستهتار بحياة الأسرى ضمن سياسية الإهمال الطبي المتعمد وسياسية الاعتقال الإداري واحتجاز الأطفال والأسيرات.

وقالت إن الشعب ماضٍ على طريق القادة الأوائل ولن يتنازل عن ثوابته وحقوقه مهما غلت التضحيات، وبعد 101 على وعد بلفور المشؤوم لن يقبل الشعب بفرض الحلول الأحادية عليه مهما ازدادت المؤامرات ولن تسقط الراية حتى الانتصار والحرية والاستقلال.  

وأكدت القوى رفضها المطلق لكل أشكال التطبيع مع الاحتلال وهو ما يستفيد منه الاحتلال لتجميل صورته دوليا، مؤكدة رفضها لكل أشكال التطبيع العربي الرسمي وغير الرسمي وخصوصا من دول الخليج وهي يجب أن تتوقف فورا والبديل عنها هو تطوير حملات المقاطعة للكيان الصهيوني.

تم ارسال التعليق