وحدة الطائرات الحارقة تتوعد بتصعيد نشاطها ضد المستوطنات

  • تقارير
  • 0 تعليق
  • الثلاثاء, 10 يوليو, 2018, 10:25

قاوم_قسم المتابعة/ أعلنت وحدة البالونات والطائرات الورقية الحارقة بغزة، اليوم الثلاثاء، أنها قررت البدء بتسيير دفعات كبيرة جداً من البالونات الحارقة ليلاً، متوعدة بتصعيد نشاطها رداً على قرار ما يسمي برئيس حكومة الاحتلال نتنياهو، تشديد الحصار على قطاع غزة.

واعتبرت الوحدة في بيان لها، اليوم الثلاثاء، أن “تشديد الحصار على قطاع غزة لن يكون حلا، ولن يحصد الكيان الصهيوني إلا الفشل والهزيمة أمام عزيمة أهلنا في قطاع غزة”، مؤكدة أنها مستمرة في حرق مستوطنات الاحتلال ي والدفاع عن أبناء الشعب الفلسطيني.

وأشارت الوحدة، إلى أن قرار ما تسمي بالحكومة الصهيونية بتشديد الحصار على القطاع الذي يهدف إلى الضغط على الشباب الثائر لمنع إطلاق البالونات، هو إثبات بفشله في إدارة دفة الصراع، وأن أنشطتها للدفاع عن أبناء الشعب الفلسطيني مستمرة.

واستخدم الفلسطينيون الطائرات الورقية الحارقة، في إطار فعاليات مسيرة العودة وكسر الحصار، ما أدى إلى إحراق آلاف الدونمات الزراعية التابعة للمستوطنات المتاخمة لحدود غزة، فيما لم يقوى جيش الاحتلال على إيجاد الحلول اللازمة لمواجهتها في ظل المخاطر التي خلفتها، والخسائر التي ألحقتها بالحقول الزراعية التابعة للمستوطنات.

وقررت أمس حكومة الاحتلال ، فرض عقوبات على قطاع غزة وإغلاق معبر كرم أبو سالم الوحيد الذي يزود القطاع بالمواد الغذائية والأدوية والوقود، إضافة على وتقليص مساحات الصيد، الأمر الذي اعتبرته الفصائل الفلسطينية بمثابة إعلان حرب، ودعت المجتمع الدولي للتحرك الفوري.

تم ارسال التعليق