تقرير: اقتحام 1463 مستوطنًا للأقصى وهدم 18 منشأة بالقدس خلال حزيران

  • القدس
  • 0 تعليق
  • الأحد, 08 يوليو, 2018, 08:09

قــاوم_قسم المتابعة/وثّق تقرير فلسطيني، اقتحام 1463 مستوطنًا يهوديًا المسجد الأقصى، خلال شهر حزيران/يونيو الماضي.

ووفق تقرير أعده "مركز معلومات وادي حلوة" في بلدة "سلوان" فقد أبعد الاحتلال خلال ذات الفترة، أربعة فلسطينيين عن البلدة القديمة بالقدس، و11 عن المدينة، وثمانية فلسطينيين عن المسجد الأقصى.

وأوضح أن قوات الاحتلال اعتقلت 12 فلسطينياً من المسجد الأقصى، واعتدت عليهم حينما كانوا على مقربة من "باب المغاربة" بالتزامن مع اقتحامات المستوطنين.

وبيّن التقرير أن الجيش الصهيوني عمل على تدمير وتخريب منطقة "باب الرحمة" في الجهة الشرقية للمسجد الأقصى، بعدما قام متطوعون فلسطينيون بتنظيفها وترتيبها وعمل سلالم ومقاعد وطاولات حجرية فيها. 

ووثّق المركز اعتقال قوات الاحتلال لـ 117 فلسطينياً من مدينة القدس، من بينهم 20 قاصرًا، وأربعة أطفال دون سن الـ12 عاما، وفتاتين.

وأشار إلى أن آليات بلدية الاحتلال هدمت 15 منشأة في مدينة القدس خلال الشهر الماضي، في حين أجبرت ثلاثة مقدسيين على هدم منازلهم “ذاتياً” بعد تهديدهم بفرض غرامات عليهم في حال قامت البلدية وآلياتها بعملية الهدم. 

وذكر التقرير إلى قيام بلدية الاحتلال بهدف أربع منشآت سكنية، وأربعة أخرى عبارة عن أسوار الصفيح والأسلاك، إضافة لتجريف أراضٍ وطرقات، في حين هدمت سبع منشآت زراعية. 

يذكر أن المسجد الأقصى يتعرض لهجمة ممنهجة ومحاولات تهويد مستمرة، في الوقت الذي تصعّد فيه سلطات الاحتلال، منذ اندلاع "انتفاضة القدس"مطلع تشرين أول/ أكتوبر 2015، إجراءاتها ضد المصلين والمرابطين وتمنع عددا منهم من دخوله بشكل نهائي، كما تلاحقهم بالضرب والإبعاد والاعتقال، فضلا عن تهديد بعضهم بسحب الإقامات إذا استمروا في دفاعهم عن المسجد وتصديهم لاقتحامات المتطرفين.

 

تم ارسال التعليق