محكمة الاحتلال تستأنف حكم الجندي قاتل الشهيد "نوارة"

قــاوم_قسم المتابعة/قدمت نيابة الاحتلال استئنافا للعليا الصهيونية، للحكم الصادر على جندي من قوات ما يسمى حرس الحدود، بعد إدانته بالتسبب باستشهاد الفتى نديم نوارة عام 2014.

وقال إعلام العدو إن النيابة رأت في الاستئناف المقدم للعليا أن الحكم الصادر على الجندي بن دري مخفف.

وكانت ما تسمي بمحكمة الاحتلال في القدس، أصدرت حكماً بالسجن لمدة تسعة أشهر، ودفع تعويض قيمته 50 ألف شيكل على الجندي بن دري، بعد اعترافه وإدانته بالتسبب باستشهاد الفتى نوارة (17 عاماً) بسبب الأهمال وفي ظروف خطيرة.

وجاء في ادعاء النيابة العامة، أن عقوبة السجن الصادرة بحق الجندي القاتل لا تتناسب مع خطورة أفعاله.

وأصدرت المحكمة العسكرية الصهيونية في 25 نيسان- إبريل الماضي حكمها بالسجن على الجندي الذي تسبب باستشهاد الفتى نديم نوارة أمام سجن "عوفر" في رام الله عام 2014.

وكان الفتى نديم نوارة، استشهد برصاص قناصة صهاينة عام 2014 خلال مشاركته في إحياء ذكرى النكبة قرب سجن "عوفر" برام الله.

تم ارسال التعليق